أدوية بيطريةأمراض بيطرية

كل ما تريد معرفته عن مرض الكوكسيديا في الدواجن والطيور

يعتبر مرض الكوكسيديا “الكوكسيدوز” أخطر الأمراض الطفيلية التي تصيب الدواجن بل وجميع الطيور والحيوانات الأليفة بمختلف اعراضها وأشكالها، وسبب هذا المرض بروتوزا عجيبة قادرة على التكاثر بطريقة غريبة فهي تتكاثر في الدورة الواحدة لاجنسيًا وتتزايد أعدادها بشكل غير طبيعي.

 

يتبع ذلك التكاثر تزاوجًا جنسيًا ثم تكوين البويضات وتتحوصل البويضات وتعيد دورة الحياة ويزداد تمزق خلايا الأمعاء بالطائر ويزداد الإسهال ويكثر النفوق وتزداد المشاكل، لذا ننصح المربين دائمًا باتخاذ الحيطة والحذر واستخدام الأدوية الوقائية قبل العلاجية.

 

الوقاية من مرض الكوكسيديا

 

يعتبر دواء الكوكسي أستاك “السالينوميسين” والأفياكس “السمديوراميسين” من الأدوية المفضلة للوقاية من مرض الكوكسيديا عند الدواجن، وتعود فعالية الكوكسي استاك العالية إلى احتوائه على مادة السالينوميسين المستخلصة من فطر طبيعي وهو مضاد الكوكسيديا الأول في العالم ويستخدم بكفاءة عالية من عام 1984 حتى الآن.

 

أما عن الأفياكس، ترجع فعاليته لاحتوائه على مادة السمديوراميسين المستخلصة من فطر طبيعي وهو مضاد الكوكسيديا المثالي الذي يمكن أن تتضاعف جرعته للدواجن بدون آثار سمية شديدة.

 

مازال مرض الكوكسيديا (الكوكسيديوزس) في طليعة الأمراض التي تسبب خسائر اقتصادية عالية في بلدان العالم خاصة في منطقة الشرق الأوسط، وقد تكون هذه الخسائر في صورة مباشرة على شكل نافق عالي وتكاليف في شراء الأدوية أو بصورة غير مباشرة من حيث الإصابات الإكلينية المتزامنة.

 

أسباب تدمير هذا المرض وتكبد الخسائر:

 

  • عادة ما تظهر الإصابات في الدواجن التي تجاوزت عمر أربعة أسابيع فتكون الخسارة أكبر.
  • الإصابات الكامنة في هذا المرض ذات نسبة عالية وتؤدي إلى التهابات وتقرحات في الأمعاء ينتج عنها قلة في امتصاص الغذاء وبالتالي تدنٍ في الأوزان وارتفاع استهلاك العلف بدون تحويله إلى الوزن المُراد.
  • عادة ما يتأخر تشخيص مرض الكوكسيديا مما يصعب التعامل معه وعلاجه.

 

أهم أدوية الكوكسيديا

 

أولاً: مجموعة الأيونوفورز

 

من أدوية الكوكسيديا التي تعمل على منع تبادل الأيونات بين طفيل الكوكسيديا والوسط الذي يعيش فيه، وهذه الأدوية في المجموعة الأكثر فاعلية واستعمالًا ضد الكوكسيديا حتى الآن، وهي من أصل طبيعي مستخلصة من فطريات مثلها، وهي تشبه طريقة استخلاص المضادات الحيوية ولها تأثير قوي في الدواجن وتستخدم لأكثر من 20 سنة إلى الآن.

 

من أفراد هذه المجموعة: السالينوميسين – الماديوراميسين – السميديوراميسين.

 

ثانيًا: دواء الكلوبيدول

 

من مميزات الكلوبيدول أنه مركب حلقي يحتوي على البيريدنول، يعمل على وقف نمو طفيل الكوكسيديا بكفاءة عالية ويؤثر على أكثر أنواع الكوكسيديا، ويؤثر بقوة على الأطوار الأولى من طفيل الكوكسيديا ويقضي على الطفيل قبل أن يتعرف الطائر عليه، ومن ثم لا يعطي فرصة للطيور لتكوين مناعة في الأمعاء ضد الكوكسيديا، ويستخدم هذا الدواء كوقاية وليس للعلاج.

 

لا يُجدي الكلوبيدول نفعًا في الأطوار الأخيرة من الطفيل في الأمعاء، لذا لا يُستخدم في العلاج وإنما في الوقاية فقط، ولا يجب استخدامه مع أي مضاد آخر

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ضع تعليقك البناء هنا عزيزي القارىء

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: