طعام صحي

ماذا يحدث في المعدة عندما تتناول صيادية سمك؟ أو دجاج مع البطاطس أو الأرز؟

تصب المواد القلوية والأحماض الأمينية في الوقت ذاته فيحدث عملية اختزال لكلا المادتين وبالتالي تعجز المعدة عن هضم الطعام وتظل تبذل مجهودًا كبيرًا يمتد أحيانًا إلى ثمانية ساعات ولكن بدون جدوى، بعدها تقوم المعدة بدفع الطعام غير المهضوم إلى الأمعاء والتي تعجز كذلك عن هضمه فيبقى فيها لفترة تتراوح ما بين 20 إلى 40 ساعة وهذا ما يسبب الشعور بانتفاخ وغزات ذات رائحة عفنة والإمساك وأمراض القولون وبعض انواع الحساسية.

 

أين تكمن المشكلة إذن؟!

 

تكمن المشكلة في أن الطعام غير المهضوم يتعفن ويتخمر في المعدة وفي الأمعاء وهذه العفونة تتسبب في أمراض كثيرة لا يمكن أن تخطر على بال الإنسان العادي ولا حتى على بال الأطباء بأن هناك علاقة مباشرة بتناول طعام مجموع بطريقة غير صحية وكثير من الأمراض الشائعة.

 

هناك قاعدة أساسية وبسيطة ضعها نصب عينيك:

 

“المعدة مهيأة لهضم نوع واحد من الطعام المركز أي طعام غير الفواكه والخضروات يعتبر طعامًا مركزًا”.

 

يصعب على الكثيرين التصديق أن ساندوتش الجبنة أو البيتزا أو أي نوع آخر من الطعام يجمع البروتينات والنشويات يكون ضارًا، لكن دعني أثبت ذلك بالتجربة الواقعية وستحكم أنت بنفسك:

 

التجربة الأولى

 

جرب لمدة أسبوع أكل النشويات مع الخضروات بدون اللحم في الفترة الثانية وتناول أي نوع من اللحوم (أسماك أو طيور) مع الخضروات بدون نشويات في فترة المساء، لاحظ تجاوب جسمك والراحة التي تشعر بها وقارنها بالشعور بالكسل والتعب والانتفاخ التي تشعر به عادة.

 

التجربة الثانية

 

لاحظ البراز خلال أسبوع التجربة سيكون رفيعًا غير جامدًا وبه فجوات ولا يمتلك أي رائحة كريهة، في حين أن البراز المعتاد لك يكون سميكًا غليظًا كبيرًا وله رائحة كريهة، وإذا أرسلت عينة من هذا البراز إلى المختبر فستكون النتيجة “بقايا طعام غير مهضوم”.

 

ما هي نتيجة تناول طعامًا مجموعًا بطريقة غير صحيحة؟

 

  • عدم الاستفادة من أي أكل تتناوله.
  • تراكم بقايا الطعام المتعفن والتصاقه في جدار الأمعاء مما يسبب أمراض القولون المختلفة.
  • زيادة نسبة الإصابة بسرطان القولون.
  • غازات وريح عفنة.
  • الإمساك
  • الصداع
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • رائحة فم كريهة.
  • آلام في الظهر.
  • فقدان الشهية.
  • أنواع الحساسية المختلفة.
  • انتفاخ القدمين.
  • النسيان وعدم القدرة على التركيز.
  • زيادة الوزن أو نقصه.
  • انتفاخ البطن.
  • انتفاخ الغدد الليمفاوية.
  • التهاب الحلق.
  • مشاكل جسدية.
  • الكآبة والإحباط والعصبية والقلق.

 

عند دراسة حالة المواطنين بأمريكا وجدوا أن هناك تفشي كبير لسرطان القولون وذلك لاعتمادهم على البروتين الحيواني وعلى مطاعم الوجبات السريعة وهو ما تعود عليه أطفالنا.

 

 

المصدر: كتاب الأمراض الشائعة والعلاج بالغذاء الطبيعي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ضع تعليقك البناء هنا عزيزي القارىء

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: